للقصائد مـذأق |¬ مڵآمح يرسمهآ [آڵشعر ۈآڵشعراء ] » •

إضافة رد
قديم 14-12-2016, 09:57 PM   #11


الصورة الرمزية البراء
البراء غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
الالفيه 32 الف  

39  

اجمل يوتوب شعري المركز الثاني  

وسام مسابقة للعلي بسموالحرف المركز الثاني  

وسام شكر لابداعك  

وسام التواجد الدائم  

78  

نجم المنتدى  

وسام النشاط  

مميز القسسم الاسلامي  

وسام كاتب مميز  

شهادة شكر  

وسام التكريم  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 14

 رقم العضوية : 1658
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 26-06-2017 (02:30 PM)
 فترة الأقامة : 802 يوم

مواضيـع : 147
مشاركات : 32500

 المشاركات : 32,647 [ + ]
 التقييم : 28675
 معدل التقييم : البراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond repute
لوني المفضل : Azure

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة



تابع - التحليل الأدبي لمعلقة عنترة

بعض الصور في المعلقة:

1- صورة الأطلال :
وقد بدأت بقول عنترة :
هل غادر الشعراء من متردم ؟
أم هل عرفت الدر بعد توهم ؟

والذي نراه أن الشطرة الثانية تمثل بدية الطلل الفعلية ، هنا نجد تفرد الشاعر بمعنى الشطرة الأولى في هذا التساؤل :
هل أبقى السابق للاحق شيئا جديدا يأتي به ، كأنه يقول :
لم يعد هناك جديد لمن يريد ، فكان عنترة هنا ناقد لا شاعر ، وانتهت صورة الطلل بقوله (أقوى وأقفر بعد أم الهيثم).

وقد تناول الشاعر فيها الجزيئات الطللية الآتية : - معرفة الدار بعد الوهم طلب الحديث منها
-(الشكوى والرد من الدار)
– مناداتها وإلقاء التحية
-الدعوة لها بالسلامة
– القدم وهي جزئيات متداولة عند غيره من شعراء الجاهلية الذين ذكروا الأطلال والجديد عنده هو فرق الصنعة فقط.

ومن خلال تصوير الشعر للطلل تعرض لشيئين :
الأول :
وصف الناقة في البيت الثالث وإظهار البعد المكاني بينه وبين عبلة.
ونجد بعض الباحثين يبالغون في مقصد الشاعر الذاتي من ذكر جزئيات الأطلال مثل الدكتور أنور أبو سويلم الذي يقول عن مطلع معلقة عنترة : "وفي مطلع المعلقة إشارة واضحة تأتي من الأعماق المظلمة في نفسية عنترة ، تكشف عن إحساس مبهم قابع في نفس تحس الذل والمهانة من الهجنة والعجمة :
هل غادر الشعراء من متردم ؟
أم هل عرفت الدر بعد توهم ؟

فالشعراء جميعا عبروا عن مشاعر الحب ، وقالوا فيه فنونا من القول ، لكن عنترة وحده يواجه حبا مختلفا لا يقبله المجتمع ولا يعترف به ، لذلك كان رسم الدار صامتا لا يستجيب لهذا الحب ، لأن العاشق غريب أعجمي ، أو هو هجين منبوذ ، وحقيق أن يسمع الشكوى من كان مثلك أسود أسفع ، لأن الأثافي السود لا تحرك ساكنا ، فتبقى جاثمة هامدة ، لا تجيب نداء العاشقين ، وهذا التأويل من جانب الباحث ، واختصاصه بعنترة لا يطابقه الحقيقة والواقع ، فسواد الأثافي وكلام الدار واستنطاقها وصمتها .. كل هذا طرقه الشعراء الجاهليون في الأطلال ، وهذه المقارنة بين غنى عبلة وفقر عنترة نلحظها في البيت التالي :
وتحل عبلة بالجواء وأهلنا
بالحزن فالصمان فالمتلثم

2- صورة الإبل – الناقة :
صور عنترة الإبل والناقة على مستويين :
الأول :
عام يخص الإبل التي هي ركائب المحبوبة ، واستعدادها للرحيل.
والثاني :
خاص بناقته فحسي وما يتعلق بها.
المستوى الأول : وصف الشاعر وتصويره لإبل الرحلة أو الركائب في قوله :
إن كنت أزمعت الفراق فإنما
ما راعني إلا حمولة أهلها
فيها اثنتان وأربعون حلوبة
زمت ركابكم بليل مظلم

وسط الديار تسف حب الخمخم
سود كخافية الغراب الأسحم

ومع أن الشاعر يشارك غيره في وصف رواحل المحبوبة ، إلا أننا نرى الجديد فيها هو التفصيل في الوصف الناجم عن المراقبة ، فالشاعر فوجئ بالرحيل (راعني) ثم وصف الإبل ومكانها وموقفها وما تأكله وعددها ، ثم شبهها – في لونها – بخوافي الغراب الأسحم ، فهذه نتيجة موقف عشقي قوي عند الشاعر يدلنا على أكثر من مجرد وصف إبل راحلة ، فالشاعر لم يتذكر الرحيل فحسب ، بل تذكر موقف الرحيل ، فأضاف العنصر النفسي إلى الوصف ، مما أكسبه تفصيلاً معيناً ، فالمحب كان يرقب في شغف ومتابعة الركائب ، عندما يستعد أهل المحبوبة للمغادرة ، وهذا الموقف يشبه موقف امريء القيس في قوله :
كأني غداة البين يوم "تحملوا"
لدي سمرات الحي ناقف حنظل

ولكن الأخير اكتفى بقوله "تحملوا" ولم يصف الإبل ، بل ركز على بكائه ثم زجر أصحابه له ، فكأن عنترة في حقيقة الأمر يصف نفسه لا الإبل.
وإذا نظرنا إلى التشبيه في قوله :
فيها اثنتان وأربعون حلوبة
سوادا كخافية الغراب الأسحم

نجد أن وجه الشبه هنا هو اللون الأسود ، في حين أن الشاعر يبدأ البيت بالتركيز على العدد ، وهو اثنتان وأربعون ، وهذا الوضع يشكل ظاهرة عامة مستمرة في تشبيهات عنترة وهو البدء – قبل عناصر التشبيه – بالتركيز – على صفة معينة ، قد ننخدع بها للوهلة الأولى نظن أنها بداية التشبيه ، أو أن له علاقة بها ، ولكن سرعان ما نتبين أن عناصر التشبيه لا تحتويها وأن التشبيه اتجه اتجاهاً مختلفاً.

( يتبع )


 
 توقيع : البراء

مواضيع : البراء



رد مع اقتباس
قديم 16-12-2016, 12:41 AM   #12


الصورة الرمزية البراء
البراء غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
الالفيه 32 الف  

39  

اجمل يوتوب شعري المركز الثاني  

وسام مسابقة للعلي بسموالحرف المركز الثاني  

وسام شكر لابداعك  

وسام التواجد الدائم  

78  

نجم المنتدى  

وسام النشاط  

مميز القسسم الاسلامي  

وسام كاتب مميز  

شهادة شكر  

وسام التكريم  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 14

 رقم العضوية : 1658
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 26-06-2017 (02:30 PM)
 فترة الأقامة : 802 يوم

مواضيـع : 147
مشاركات : 32500

 المشاركات : 32,647 [ + ]
 التقييم : 28675
 معدل التقييم : البراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond repute
لوني المفضل : Azure

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة



تابع - التحليل الأدبي لمعلقة عنترة
الخصائص الأسلوبية في النص
أولا التصوير الفني:

حرص الشاعر على إبراز أفكاره ومعانيه وترسيخها في نفوس مستمعيه؛ فحشد العديد من الصور الفنية التي انتزاعها من بيئته الجاهلية والصحراوية، منها:
يَا دَارَ عَبْلَةَ بِالْجِوَاءِ تَكَلَّمِي = وَعِمِي صَبَاحًا دَارَ عَبْلَةَ وَأسْلَمِي
1. التشبيهات:
التشبيه المفرد، كقوله:
جَـادَتْ علَيهِ كُلُّ بِكرٍ حُـرَّةٍ = فَتَرَكْنَ كُلَّ قَرَارَةٍ كَالدِّرْهَـمِ
حيث شبه المياه المتشكلة من السحابة على الروضة بالدراهم، تشبيه مرسل مجمل، ومثله:
وَخَلَى الذُّبَابُ بِهَا فَلَيسَ بِبَـارِحٍ = غَرِداً كَفِعْل الشَّاربِ المُتَرَنّـمِ
حيثشبه صوت الذباب في الروضة بصوت شارب الخمرة وهو يغني
ومن التشبيه المرسل المجمل قوله: ورِشـاشِ نافِـذَةٍ كَلَوْنِ العَنْـدَمِ
ومثله:
بركت على ماء الرداع كأنـمـا = بركت على قصب أجش مهضم
شبه الشاعر جنبي الناقة الهزلة من السفر بالقصب، أو شبه صوت أنينها من التعب بصوت القصب المتكسر حال بروكها عليه، تشبيه مرسل مجمل.
صعل يعوذ بذي العشيرة بيضـه = كالعبد ذي الفرو الطويل الأصلم
شبه الشاعر ذكر النعام الصغير الرأس، بالعبد الأصلم المقطوع الأذنين في السرعة، تشبيه مرسل مجمل.
وفي نحو:
فيها اثنتان وأربعون حلوبة = سوادا كخافية الغراب الأسحم
فقد شبه لون النوق بخافية الغراب في السواد، ونوع التشبيه مرسل مفصل، فقد ذكر الأداة ووجه الشبه.
ومن التشبيه المرسل المجمل قوله:
يَنْبَاعُ منْ ذِفْرَى غَضوبٍ جَسرَةٍ = زَيَّافَـةٍ مِثـلَ الفَنيـقِ المُكْـدَمِ
فقد شبه الشاعر تبختر الناقة في سيرها بالفحل من الإبل قدّمته الإبل في سيره .
ومثله:
وحَلِـيلِ غَانِيةٍ تَرَكْتُ مُجـدَّلاً = تَمكُو فَريصَتُهُ كَشَدْقِ الأَعْلَـمِ
فقد شبه الشاعر سعة طعنه للفارس زوج المرأة الجميلة بسعة شدق الأعلم وهو البطل مشقوق شفته العليا.
وكما في نحو:
سَبَقَـتْ يَدايَ لهُ بِعاجِلِ طَعْنَـةٍ = ورِشـاشِ نافِـذَةٍ كَلَوْنِ العَنْـدَمِ
شبه لون الدم المنبعث من الطعنة بلون شقائق النعمان(العندم).
وفي مثل:
عَهـدِي بِهِ مَدَّ النَّهـارِ كَأَنَّمـا = خُضِـبَ البَنَانُ ورَأُسُهُ بِالعَظْلَـمِ
شبه عنترة دم الفارس الذي قتله قد خضّب رأسه بنبات العظلم الذي هو كالحناء.
-فَوَقَفْتُ فِيها نَاقَتي وكَأَنَّها = فَدَنٌ لأَقْضِيَ حَاجَةَ الْمُتَلَوِّمِ
شبه الشاعر ناقته بالفدن(القصر) لكبرها.
التشبيه التمثيلي، كما في قوله:
إذْ تَسْتَبِيْكَ بِذِي غُروبٍ وَاضِحٍ = عَـذْبٍ مُقَبَّلُـهُ لَذيذُ المَطْعَـمِ
وكَـأَنَّ فَارَةَ تَاجِرٍ بِقَسِيْمَـةٍ = سَبَقَتْ عوَارِضَها إليكَ مِن الفَمِ
شبه الرائحة الزكية المنبعثة من فم عبلة بصورة الرائحة الزكية المنبعثة من قارورة العطار.
وكما في مثل:
وَخَلَى الذُّبَابُ بِهَا فَلَيسَ بِبَـارِحٍ = غَرِداً كَفِعْل الشَّاربِ المُتَرَنّـمِ
هَزِجـاً يَحُـكُّ ذِراعَهُ بذِراعِـه = قَدْحَ المُكَبِّ على الزِّنَادِ الأَجْـذَمِ
فقد شبه الشاعر الصوت المنبعث من الذباب وهو يحك يده بالأخرى بصورة الرجل مقطوع اليد وهو يقدح الزناد وتخرج منه النار.
تَأْوِي لَهُ قُلُصُ النَّعَامِ كَما أَوَتْ = حِـزَقٌ يَمَانِيَّةٌ لأَعْجَمَ طِمْطِـم
شبه صورة النعام الصغير يحوم حول طائر- بذكر قطيع إبل سوداء يمنية تجتمع عند نداء حاديها ،كما شبه الظليم بالراعي الحبشي الأسود..
وكَـأَنَّ رُبًّا أَوْ كُحَيْلاً مُقْعَـداً = حَشَّ الوَقُودُ بِهِ جَوَانِبَ قُمْقُـمِ
شبه الشاعر صورة الغرق النازل من رأس الناقة وعنقها من أثر السفر بصورة القطران الذي يترشح من قمقم إثر الغليان.
إِنْ تُغْدِفي دُونِي القِناعَ فإِنَّنِـي = طَـبٌّ بِأَخذِ الفَارسِ المُسْتَلْئِـمِ
شبه الشاعر صورته وهو لا يعجزه صيد الفرسان الدارعين بصورة عدم عجزه عن صيد أمثال عبلة واستمالتها له.
الاستعارات
الاستعارة المكنية:

(يَا دَارَ عَبْلـةَ بِالجَواءِ تَكَلَّمِـي): شبه الشاعر دار عبلة بإنسان يتكلم.
وإِذَا ظُلِمْتُ فإِنَّ ظُلْمِي بَاسِـلٌ = مُـرٌّ مَذَاقَتُـهُ كَطَعمِ العَلْقَـمِ
فقد شبه الظلم بشيء له مذاق، ذكر المشبه وكنى بالمشبه به، فالاستعارة مكنية.

المجاز المرسل:
فَشَكَكْـتُ بِالرُّمْحِ الأَصَمِّ ثِيابـهُ = ليـسَ الكَريمُ على القَنا بِمُحَـرَّمِ
ذكر الشاعر الثياب، وأراد ما يجاورها، وهو القلب، مجاز مرسل علاقته المجاورة.
فتَـركْتُهُ جَزَرَ السِّبَـاعِ يَنَشْنَـهُ = يَقْضِمْـنَ حُسْنَ بَنانهِ والمِعْصَـمِ
ذكر البنان والمعصم(الجزء) وأراد به الفارس المجندل(الكل). مجاز مرسل علاقته الجزئية.
الكنايات:
(عَـذْبٍ مُقَبَّلُـهُ لَذيذُ المَطْعَـمِ): كناية عن ريق عبلة العذب ورائحة فمها الزكية.
(والشَاةُ مُمْكِنَةٌ لِمَنْ هُو مُرْتَمـي): كناية عن غفلة قوم المحبوبة والفرصة السانحة لعنترة باللقاء بها.
صعل يعوذ بذي العشيرة بيضـه = كالعبد ذي الفرو الطويل الأصلم
كناية عن سرعة عدو ركض الصعل"ذكر النعام"، وكناية عن سرعة الناقة وعدوها ونشاطها.
هَـل تُبْلِغَنِّـي دَارَهَا شَدَنِيَّـةَ = لُعِنَتْ بِمَحْرُومِ الشَّرابِ مُصَـرَّمِ
كناية عن قوة الناقة وتحملها، فالناقة التي تنقطع عن الولادة تكون أقوى.
"وإِذَا صَحَوتُ فَما أَقَصِّرُ عنْ نَدَىً": كناية عن أخلاقه الحميدة وكرمه.
طَـوْراً يُـجَرَّدُ للطَّعانِ وتَـارَةً = يَأْوِي إلى حَصِدِ القِسِيِّ عَرَمْـرِمِ
كناية عن كثرة الرماة في قومه وإحكامهم في الرمي.
رَبِـذٍ يَـدَاهُ بالقِـدَاح إِذَا شَتَـا = هَتَّـاكِ غَايـاتِ التَّجـارِ مُلَـوَّمِ
كناية عن صفة الكرم عند الفارس الذي قتله.
لـمَّا رَآنِي قَـدْ نَزَلـتُ أُريـدُهُ = أَبْـدَى نَواجِـذَهُ لِغَيـرِ تَبَسُّـمِ
كناية عن كره الفارس الذي قابله عنترة في الحرب للموت.
( يتبع )


 
مواضيع : البراء



رد مع اقتباس
قديم 16-12-2016, 12:45 AM   #13


الصورة الرمزية البراء
البراء غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
الالفيه 32 الف  

39  

اجمل يوتوب شعري المركز الثاني  

وسام مسابقة للعلي بسموالحرف المركز الثاني  

وسام شكر لابداعك  

وسام التواجد الدائم  

78  

نجم المنتدى  

وسام النشاط  

مميز القسسم الاسلامي  

وسام كاتب مميز  

شهادة شكر  

وسام التكريم  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 14

 رقم العضوية : 1658
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 26-06-2017 (02:30 PM)
 فترة الأقامة : 802 يوم

مواضيـع : 147
مشاركات : 32500

 المشاركات : 32,647 [ + ]
 التقييم : 28675
 معدل التقييم : البراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond repute
لوني المفضل : Azure

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة



تابع - التحليل الأدبي لمعلقة عنترة


ثانيا: التعبير
1.
الألفاظ والتراكيب
إ. استخدم الشاعر في قصيدته لغة سهلة قريبة المأخذ،خالية من الوعورة والتعقيد، وربما كان هذا عائدا إلى طبيعة موضوع القصيدةالذي يتطلب المباشرة والوضوح في مخاطبة الناس وإقناعهم، ولذلك اهتم الشاعربأسلوب الشرط؛ ليدعم كلامه بالحجة والبرهان:
وجاءت ألفاظه جزلة قوية وتراكيبه متينة لا ركاكة فيها ولا ضعف، وهي واضحة مألوفة في الاستعمال الأدبي في العصر الجاهلي.

ب. نظام النسج اللغويّ لدى عنترة، هنا، ينهض على تصوير الحركة الفعليّة،الماديّة: للتقاتُلِ والتَّطَاعُنِ والتَّنَاحُرِ والتصاولُ بين الفرسان؛فيظهر فيه عناصر اللون كلون الإبل والحركة كحركة الفرسان، والذوق كتذوقهلريق عبلة، ويبرز القتال الشرس بين عنترة وَحْدَهُ والفرسان الآخرين الذينكانوا يَعْرِضون له، أو يجرؤون على التَّطاولِ على فروسيّته ورجوليته،وشجاعته التي سارت بذكرها الركبان... فاللغة لدى عنترة تنهض بوصف ما يحدث.
ج. أدخل الشاعر (قد) مقترنة بلام التوكيد، يليهما فعل ماض؛ ليفيد التحقيق، تحقيق محبته الأكيدة لها، في قوله:
(
ولقـد نَزَلْتِ فَلا تَظُنِّي غَيْـرهُ)
د. أسلوب الشرط والذي يفيد الإقناع والإتيان بالحجة والدليل، كما في قوله:
إنْ كُنْتِ أزْمَعْتِ الفِراقَ فَإِنَّمَـا = زَمَّـت رِكَائِبُكُمْ بِلَيْلٍ مُظْلِـمِوكما في قوله:
فإِذَا شَـرَبْتُ فإِنَّنِي مُسْتَهْلِـكٌ = مَالـي وعِرْضي وافِرٌ لَم يُكلَـمِوكقوله: وإِذَا صَحَوتُ فَما أَقَصِّرُ عنْ نَدَىً، ومثله:
إِنْ يَفْعَـلا فَلَقَدْ تَرَكتُ أَباهُمَـا = جَـزَرَ السِّباعِ وكُلِّ نِسْرٍ قَشْعَـمِومثله:
وإِذَا ظُلِمْتُ فإِنَّ ظُلْمِي بَاسِـلٌ = مُـرٌّ مَذَاقَتُـهُ كَطَعمِ العَلْقَـمِوفي نحو:
لو كانَ يَدْرِي مَا المُحاوَرَةُ اشْتَكَى = وَلَـكانَ لو عَلِمْ الكَلامَ مُكَلِّمِـي
3.
يبرز المفارقات الكبيرة بين حيات عبلة المترفة وبين حياته الحربية القاسية كما في نحو:
تمسي وتصبح فوق ظهر حشية = وأبيت فوق سراة أدهم ملجموكقوله:
وتطل عبلة في الخزوز تجرها = وأظل في حلق الحديد المبهم
4.
كان –أحيانا_ يقدم ما حقه التأخير، كتقديمه للصفة على الموصوف، كما في نحو:
جَـادَتْ لهُ كَفِّي بِعاجِلِ طَعْنـةٍ = بِمُثَقَّـفٍ صَدْقِ الكُعُوبِ مُقَـوَّمِ
(
بِعاجِلِ طَعْنـةٍ) والتقدير(بطعنة عاجلة) وهذا يسمى التحويل عند النقاد.

2. المحسنات البديعية:
وشى الشاعر قصيدته بألوان البديع؛ لتأكيد المعاني وتوضيحها، فاستخدم:
التصريع في البيت الأول، حيث تشابه الحرف الأخير من الشطر الأولأ‌. "الصدر"، وهو الميم مع الحرف الأخير في الشطر الثاني"العجز".
ب‌. الطباق والمقابلة:
وتطل عبلة في الخزوز تجرها = وأظل في حلق الحديد المبهمفقابل بين كل من: حياة عبلة المترفة، ولبسها الحرير، ومكوثها في البيت،وبين حياته الخشنة، ولبسه للدروع، وحياته في الحرب..على الترتيب. وكما فينحو:
تمسي وتصبح فوق ظهر حشية = وأبيت فوق سراة أدهم ملجمفقد قابل بين كل من تصبح عبلة منعمة على ظهر حوشية مريحة، وبين مبيته فوق حصان يعارك العدو.
(
تُمْسِي وتُصْبِحُ فَوْقَ ظَهْرِ حَشيّةٍ= وأبيت فوق سراة أدهم ملجم ): طابق بين كل من" تُمْسِي" و"تُصْبِحُ" وبين كل من:"تمسي"و "أبيت".
الترادف:
حُيِّيْتَ مِنْ طَلَلٍ تَقادَمَ عَهْـدُهُ = أَقْـوى وأَقْفَـرَ بَعدَ أُمِّ الهَيْثَـمِ
"
أقوى" و"أقفر" الكلمتان بمعنى واحد، وهو"الخلاء" ولقد جمع بينها الشاعر؛لتأكيد المعنى.
ومنه قوله:"عَـذْبٍ مُقَبَّلُـهُ لَذيذُ المَطْعَـمِ" ، فعذب بمعنى لذيذ. ترادف

3. الأساليب الخبرية والانشائية
أ. الاسلوب الإنشائيوفي بيت عنترة:
يا دارَ عَبْلَةَ، بالجَواءِ، تَكَلَّمِي = وعِمِي صَباحاً، دارَ عَبْلَةَ، واسْلَمِيوقد يكون هذا البيت من أجمل الشعر العربيّ زخرفةً، فقد جمع فيه الناصّ بين عدّة مُزَخْرَفاتٍ:
المزخرِفُ الأوّلُ يَمْثُلُ في :
1.
النداء الذي تكرر مرتيْن اثنتين:
يا دارَ...+ دار عَبْلَةَ (نداء بالياء، ونداء آخر بحذف حرف النداء).
ولقدْ يمكن أن نُؤَوِّلَ استعمالَ أدَاةِ النداء أوّلاً، ثم العدول عنهاآخِراً، في موقف واحد، وفي بيت واحد؛ لم يكن إلاّّ تجسيداً لِمَا كان يلتعجفي نفسْ الشّخصية الشعريّة التي كانت ترى مُبْتَدأَ الأمِر، أنّ دارالحبيبة، فِعْلاً، بعيدةٌ من حيث الحيزُ، من أجل ذلك كان الأليقُ بالنسجاستعمالَ أداة النداء الدالّة على بعيد. ولكن لَمَّا دَعا لدار الحبيبة،عاد في موقفه، وكأنه اسْتَحَى أنْ يُخاطِبَها بأداة النداء الدالّة علىالبعيد، فناداها، تارةً أخرى، بوجهٍ آَخَرَ من الكلام، واصطنع زَخْرَفَةًدالة على الاقتراب والالتصاق؛ فكأنّ عَبْلَةَ كانت مستقِرَّة في نفسه،وكأنها كانت كَظِّلهِ لا تُزايلهِ، وتقارفه ولا تفارقه، فقال: دارَعبلة...والنداء يفيد التحبب والتقرب.
2.
وأمّا المزخرِفُ الثاني فَيْمثُلُ في تَحيَّةِ الحبيبة والتسليم عليها، وقد اصطنع الناصّ عبارة أهل الجاهليّة في التحيّة، وهي:
عِمِي صباحاً.
الأمر: "عمي صباحا"
يفيد الدعاء، وكذلك في قوله:
"
اسلَمِي!"
وقوله:
هَلاَّ سأَلْتِ الخَيـلَ يا ابنةَ مالِـكٍ = إنْ كُنْتِ جاهِلَةً بِـمَا لَم تَعْلَمِـيفقد خرج النداء؛ ليفيد التحبب والتقرب لعبلة.
ج. على حين أنّ المزخرِف الرابع يَمْثُل في استعمال الطَلب الوارد، ظاهريّاً، في صورة الأمر وقد خرج ليفيد التمني، وهو قوله:
تَكَلَّمي.وعلى أنّ ذكر الحيز الذي كانت تقطنه عبلة أمرٌ واردٌ ضمن الإغراقفي هذا التحبّب وهذا التومّق؛ إذْ ذِكْرُ المكان تخصيصٌ لِلاسْمْ؛ فكأنّهذِكْرٌ لَعَبْلَةَ مرتين اثنتين... فما يدري المتلِقّي وقد تكونالعَبَلاَتُ كثيراتٍ... فلمّا خصّ عَبْلَتَه بمكان الجَواءِ، بمقامها زادَدلالةَ التسميةِ تَخْصيصاً. وأمّا المزخرِف الذي يُحَسَّ ولا يَلْمَسُ،وَيُفْهَمَ ولا يُنْطَقُ؛ فهو مخاطبةُ الشخصيّة الشعريّة ما لا يعقل إذاخاطب دارَ عبلة وكأنها كائِنٌ حَيٌّ عاقل يَفْهَم عنه، ويَسْمع منه، وذلكغاية الدَّلَهِ والسُّمود.... ونكاد نلاحظ في بيت زهير ما لاحظناه في بيتعنترة حيث إنّ النّاصّين يَدْعُوانِ من خلال الدعوة لداريَ الحبيبتيْن، فيالحقيقة، للحبيبتيْن..
ومن الأساليب الانشائية النداء والذي يقيد التعجب، كما في قوله:
كَـيفَ المَزارُ وقد تَربَّع أَهْلُهَـا = بِعُنَيْـزَتَيْـنِ وأَهْلُنَـا بِالغَيْلَـمِد. القصر، كما في قوله مَـا رَاعَنـي إلاَّ حَمولةُ أَهْلِهَـا==،فقد قصر روعه على حمولة عبلة.
ه. الإيجاز، كما في قوله:
ولقد نزلت فلا تظني غـيره = مني بمنزلة المحب المكرموتقديره:
ولقد نزلت فلا تظني غـيره = مني(منزلة) بمنزلة المحب المكرموهنا إيجاز بالحذف،ومثله:
يَدْعُـونَ عَنْتَرَ والرِّماحُ كأَنَّهـا = أشْطَـانُ بِئْـرٍ في لَبانِ الأَدْهَـمِحيث حذف حرف النداء(يا) قبل كلمة عنترة، ومثله في نحو: (وكأن فأرة تاجـر بـقـسـيمة) وتقديرها وكأن فأرة مسك تاجـر بـقـسـيمة).
وكَأَنَّما يَنْأَى بِجـانبِ دَفَّها الـ = وَحْشِيِّ مِنْ هَزِجِ العَشِيِّ مُـؤَوَّمِوذلك هناك حذف في قوله:
وكَـأَنَّ رُبًّا أَوْ كُحَيْلاً مُقْعَـداً = حَشَّ الوَقُودُ بِهِ جَوَانِبَ قُمْقُـمِوالتقدير: حش الوقود بإغلائه في جوانب قمقم.
حذف المضاف من عبارة"هزج العشي" والتقدير:"خوف هزج العشي".
6.
الالتفات، كما في نحو:
حَلَّتْ بِأَرض الزَّائِرينَ فَأَصْبَحَتْ = عسِراً عليَّ طِلاَبُكِ ابنَةَ مَخْـرَمِفقد أضرب الشاعر عن الأسلوب الخبري وضمير الغيبة إلى الخطاب.

(( يتبع - الشعر في عصر الرسول صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين ))


 
مواضيع : البراء



رد مع اقتباس
قديم 16-12-2016, 12:46 AM   #14


الصورة الرمزية البراء
البراء غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
الالفيه 32 الف  

39  

اجمل يوتوب شعري المركز الثاني  

وسام مسابقة للعلي بسموالحرف المركز الثاني  

وسام شكر لابداعك  

وسام التواجد الدائم  

78  

نجم المنتدى  

وسام النشاط  

مميز القسسم الاسلامي  

وسام كاتب مميز  

شهادة شكر  

وسام التكريم  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 14

 رقم العضوية : 1658
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 26-06-2017 (02:30 PM)
 فترة الأقامة : 802 يوم

مواضيـع : 147
مشاركات : 32500

 المشاركات : 32,647 [ + ]
 التقييم : 28675
 معدل التقييم : البراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond repute
لوني المفضل : Azure

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة



موعدنا القادم سيكون ان شاء الله مع عصر جديد
عصر الرسول صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين رضوان الله عليهم
ومع شاعر جديد هو شاعر رسولنا الكريم
الشاعر حسان بن ثابت
وقبل الحديث عن الشاعر وقصيدته سنورد بايجاز موقف الرسول صلى الله عليه وسلم من الشعر


 
مواضيع : البراء



رد مع اقتباس
قديم 16-12-2016, 01:08 AM   #15


الصورة الرمزية بعيد الهقآوي
بعيد الهقآوي غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
الالفيه السادسه  

وسام كاتب مميز  

الالفيه الثانيه  

وسام التكريم  

شهادة شكر  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 6

 رقم العضوية : 2179
 تاريخ التسجيل :  Nov 2015
 أخر زيارة : 24-06-2017 (04:27 PM)
 فترة الأقامة : 593 يوم

مواضيـع : 25
مشاركات : 6539

 المشاركات : 6,564 [ + ]
 التقييم : 11291
 معدل التقييم : بعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond reputeبعيد الهقآوي has a reputation beyond repute
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Bisque

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة



ابدعت واجدت
موضوع مميز كما تعودنا لك ومنك
هالأطروحات الجميله


 

رد مع اقتباس
قديم 16-12-2016, 01:45 AM   #16


الصورة الرمزية شرآب طهر
شرآب طهر غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
وسام الالفيه 56 الف  

1  

39  

قلب المنتدى  

المركز الثاني وسام صوره وخاطره  

مميزه القسم الاسلامي  

مصممه مبدعه  

ريشة مخمليه  

اوفياء المنتدى  

وسام التواصل  

وسام التكريم  

شهادة شكر  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 13

 رقم العضوية : 1214
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 أخر زيارة : 26-05-2017 (02:03 AM)
 فترة الأقامة : 1010 يوم

مواضيـع : 138
مشاركات : 56158

 المشاركات : 56,296 [ + ]
 التقييم : 72987
 معدل التقييم : شرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond reputeشرآب طهر has a reputation beyond repute
 الدولهـ
Kuwait
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blue

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة










جهد مبآرك جعله الله في ميزآن حسنآتكم ،


 
 توقيع : شرآب طهر





الحمد لله حمدآ يليق بجلال وجهه وعظيم سلطآنه ...!!







رد مع اقتباس
قديم 16-12-2016, 01:15 PM   #17


الصورة الرمزية بدوي حلو
بدوي حلو غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
الالفيه الثالثه  

الالفيه الثانيه  

الالفيه الاولى  

شهادة شكر  

وسام المحبه  

وسام التكريم  

  مجموع الأوسمة: 6

 رقم العضوية : 3084
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : يوم أمس (11:18 PM)
 فترة الأقامة : 218 يوم

مواضيـع : 10
مشاركات : 3042

 المشاركات : 3,052 [ + ]
 التقييم : 6129
 معدل التقييم : بدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond reputeبدوي حلو has a reputation beyond repute
لوني المفضل : Cadetblue

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة



طرح راقي
كثر منها
وخاصه كبار الشعراء العرب


 

رد مع اقتباس
قديم 16-12-2016, 10:40 PM   #18


الصورة الرمزية البراء
البراء غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
الالفيه 32 الف  

39  

اجمل يوتوب شعري المركز الثاني  

وسام مسابقة للعلي بسموالحرف المركز الثاني  

وسام شكر لابداعك  

وسام التواجد الدائم  

78  

نجم المنتدى  

وسام النشاط  

مميز القسسم الاسلامي  

وسام كاتب مميز  

شهادة شكر  

وسام التكريم  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 14

 رقم العضوية : 1658
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 26-06-2017 (02:30 PM)
 فترة الأقامة : 802 يوم

مواضيـع : 147
مشاركات : 32500

 المشاركات : 32,647 [ + ]
 التقييم : 28675
 معدل التقييم : البراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond repute
لوني المفضل : Azure

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة



أحببت نقلاً لما ذكر من موقف الرسول صلى الله عليه وسلم من الشعر, كما كتب بالجزءالثالث ص184 من كتاب إحياء علوم الدين للإمام أبي حامد محمد بن محمد الغزالي المتوفى سنة 505 هجرية.وأحببت تقديمه بين أيديكم بشكل مقالة, راجيا من الله أن يكون بها الفائدة والإمتاع.

يقول المؤلف رحمه الله :
وعلى الجملة فإنشاء الشعرونظمه ليس بحرام إذا لم يكن فيه كلام مُستَكْرَه, قال صلى الله عليه وسلم:
((إن من الشعر لحكمة)) وقد أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم حسان بن ثابت الأنصاري بهجاء الكفار

والتوسع في المدح فإنه وإن كان كذباً فإنه لا يلتحق في التحريم بالكذب كقول الشاعر:
ولو لم يكنْ في كفِّه غير َروحهِ ** لجادَ بها فلْيتّقِ اللهَ سائلُهْ
فإن هذا عبارة عن الوصف بنهاية السخاء,فإن لم يكن صاحبه سخياً كان كاذبا, وإن كان سخياً فالمبالغة من صنعة
الشعر فلا يقصد منه أن يعتقد صورته.

يروي البيهقي في دلائل النبوة: قالت عائشة رضي الله عنها:
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخصف نعله , وكنت جالسة أغزل, فنظرت إليه فجعل جبينه يعرق وجعل عرقه يتولد نوراً قالت: فبُهِتُّ فنظرَ إليَّ فقال:
((مالَكِ بُهِتِّ؟)) فقلت: يارسول الله نظرت إليك فجعل جبينك يعرق وجعل عرقك يتولد نوراً ولو رآك أبو كبيرالهذلي لعلم أنك أحق بشعره قال: ((وما يقول يا عائشة أبو كبير الهذلي؟))
قلت: يقول هذين البيتين:
ومُبرأ مــن كلِّ غبر حـــيضةٍ ** وفسادِ مُرضعة وداء مغيلِ
وإذا نظرتَ إلى أسِرَّةِ وجههِ ** بَرقَتْ كبرقِ العارضِ المتهللِ
قالت: فوضع صلى الله عليه وسلم, ماكان بيده وقام إليَّ وقبَّل مابين عيني وقال:
((جزاك الله خيراً يا عائشة, ما سررت مني كسروري منك))

وفي حديث البراء أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال لحسان:
((اهجُهمْ وجبريلُ مَعَك)) وبقول آخر (( هاجهم- وجبريل معك))

ولما أنشد كعب بن زهير رضي الله عنه قصيدته المشهورة كساهُ صلى الله عليه وسلم بردته الشريفة.
وأذكر من كتاب روائع من أشعار الصحابة:
أن الصحابة أغلبهم كانوا شعراء أو قد نظموا الشعر:
منهم (رضوان الله عليهم أجمعين)
أبو بكر الصديق
عمر الفاروق
عثمان بن عفان
علي بن أبي طالب
طلحة بن عبيد الله
خبيب بن عدي
عاصم بن ثابت
بلال بن رباح
حسان بن ثابت
عثمان بن مظعون
حمزة بن عبد المطلب
عبد الله بن رواحة
فروة بن عمرو
عباس بن عبد المطلب
عمار بن ياسر
عمير بن الحمام
جعفر بن أبي طالب
محيصة بن مسعود
عبدالله بن جحش
عمرو بن الجموح
أبو أحمد بن جحش
عبد الله بن الزبير
الحسين بن علي
معاوية بن أبي سفيان
الجارود بن المعلى
عمرو بن مرة الجهني
عبدالله بن الحارث
أبو خيثمة
عبيدة بن الحارث
أبو دجانة
عبدالله بن زيد بن عبد ربه
فضالة بن عمير
عبدالله بن الزبعرى
مالك بن عوف
مالك بن نمط
عبدالله بن أنيس
بجيبر بن بجرة
صفية بنت عبد المطلب
عبدالله بن كرز
أبو الدحداح
كعب بن زهير

وأذكر بعض الأبيات من قصيدة رائعة لمدح الرسول صلى الله عليه وسلم للصحابي كعب بن زهير رضي الله عليه بن الشاعر الجاهلي الكبير زهير بن أبي سلمى.

عنوان القصيدة( بانت سعاد)
من عادة العرب افتتاح القصائد بقول حكمة أو وقوف على الأطلال أو التغزل العفيف, وأضع هذه الأبيات الرائعة بين أيديكم وهي من البحر البسيط :

بانت سعاد فقلبي اليوم متبولُ ** متيم إثرها لم يفد مكبولُ
وما سعاد غداة البين إذ رحلت ** إلا أغنّ غضيضُ الطرف مكحول
إلى أن يقول:
كل ابن أنثى وإن طالت سَلامته ُ ** يوماً على آلة ٍحَدْباء مَحْمولُ
نبئتُ أن رسول الله أوعدني ** والعفوُ عند رسول الله ِمـَأمول
ثم يقول:
إن الرسولَ لنورٌ يُستضاءُ به ** مُهنَّدٌ من سُيوف الله مَسلول
في عصبة من قريش قال قائلهم ** ببطن مكة لما أسلموا زولوا
زالوا فما كان أنكاسٌ ولا كشف ** عند اللقاء ولا ميلٌ معازيلُ

وهي قصيدة جميلة جدا وإن شاء الله إذا تيسر الحال سأكتبها كاملة بموضوع آخر إن شاء الله.
آمل من الله أن أكون وفقت لما فيه الخير


 
مواضيع : البراء



رد مع اقتباس
قديم 16-12-2016, 10:43 PM   #19


الصورة الرمزية البراء
البراء غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
الالفيه 32 الف  

39  

اجمل يوتوب شعري المركز الثاني  

وسام مسابقة للعلي بسموالحرف المركز الثاني  

وسام شكر لابداعك  

وسام التواجد الدائم  

78  

نجم المنتدى  

وسام النشاط  

مميز القسسم الاسلامي  

وسام كاتب مميز  

شهادة شكر  

وسام التكريم  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 14

 رقم العضوية : 1658
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 26-06-2017 (02:30 PM)
 فترة الأقامة : 802 يوم

مواضيـع : 147
مشاركات : 32500

 المشاركات : 32,647 [ + ]
 التقييم : 28675
 معدل التقييم : البراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond repute
لوني المفضل : Azure

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة



حسان بن ثابت
المولد والنشأة
نسبه:
هو أبو الوليد حسان بن ثابت بن المنذر من قبيلة الخزرج. ويكنى بأبي الحسام ، ولد في المدينة قبل مولد محمد بنحو ثماني سنين ، عاش في الجاهلية ستين سنة ، وفي الإسلام ستين أخرى .. وهو من بني النجار أخوال رسول الله صلى الله عليه وسلم.
حياته قبل الإسلام
كانت المدينة في الجاهلية ميدانا للنـزاع بين الأوس والخزرج ، تكثر فيها الخصومات والحروب ، وكان قيس بن الخطيم شاعر الأوس ، وحسان بن ثابت شاعر الخزرج الذي كان لسان قومه في تلك الحروب التي نشبت بينهم وبين الأوس في الجاهلية ، فطارت له بين القبائل العربية شهرة واسعة .
اتصل حسان بن ثابت بالغساسنة ، يمدحهم بشعره ، وهم يجزلون له العطاء . كما اتصل بملوك المناذرة فمدح النعمان بن المنذر ، ونال عطاياه.
حياته في الإسلام
هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم وحسان بن ثابت في الستين من عمره ، فدخل في الإسلام . وراح من فوره يرد هجمات القرشيين اللسانية ، ويدافع عن محمد والإسلام. قال صلى الله عليه وسلم يوما للأنصار :
" ما يمنع القوم الذين نصروا رسول الله بسلاحهم أن ينصروه بألسنتهم ؟ " فقال حسان بن ثابت : أنا لها ، وأخذ بطرف لسانه ، وقال عليه السلام :
" والله ما يسرني به مِقْول بين بصرى وصنعاء "
ولم يكن حسان بن ثابت وحده هو الذي يرد غائلة المشركين من الشعراء ، بل كان يقف إلى جانبه عدد كبير من الشعراء الذين صح إسلامهم . وكان النبي صلى الله عليه وسلم يثني على شعر حسان ، وكان يحثه على ذلك ويدعو له بمثل :" اللهم أيده بروح القدس". كما عطف عليه ، وقربه منه ، وقسم له من الغنائم والعطايا . إلا أن حسان بن ثابت لم يكن يهجو قريشا بالكفر وعبادة الأوثان ، إنما كان يهجوهم بالأيام التي هزموا فيها ويعيرهم بالمثالب والأنساب . ولو هجاهم بالكفر والشرك ما بلغ منهم مبلغا .
آثاره ومكانته
اتفق الرواة والنقاد على أن حسان بن ثابت أشعر أهل المدر في عصره ، وأشعر أهل اليمن قاطبة . وأنه كان شاعرا فحلا ، متصرفا في فنون الشعر كلها ، قال أبو عبيدة :" فضل حسان الشعراء بثلاث ، كان شاعر الأنصار في الجاهلية وشاعر النبي في النبوة، وشاعر اليمن كلها في الإسلام ." وشهد له النابغة الذبياني لما سمعه في الجاهلية فقال له : " إنك لشاعر " وقال الحطيئة : " أبلغوا الأنصار أن شاعرهم أشهر العرب حيث يقول:
يغشون حتى ما تهر كلابهم لا يسألون عن السواد المقبل
خلفّ حسان رضي الله عنه، ديوان خاض فيه غمار كل موضوعات الشعر من مدح وهجاء وغزل ووصف ورثاء،ولكن الشيء الذي اتفق عليه النقاد أن حسان رضي الله عنه كان قوي العارضة في المدح والهجاء، وبعض قصائد حسان كُتبت بماء الذهب، مثل قصيدته التي مطلعها:
لعمرُ أبيك الخيـر يا شعثُ ما نبا ****عـلـى لسـاني في الخطـوب ولا يـدي".
وقد طبع ديوان حسان مرات عديدة، أشهرها طبعتان، الأولى بشرح البربوقي، والثانية بتحقيق سيد حنفي حسنين.
الأغراض الشعرية
تناول حسان في شعره جميع الأغراض الشعرية المعروفة في عصره من وصف وغزل وفخر وهجاء ومدح وحكمة ، وكان أكثر شعره في الهجاء ، و في الفخر بقبيلته في الجاهلية وبالمسلمين وبالأنصار في الإسلام ،وكما أجاد في مدح الغساسنة والنعمان بن المنذر وغيرهم من سادات العرب وأشرافهم في الجاهلية أجاد في مدح الرسول في الإسلام . وقد انقطع عن بعض الأغراض في الإسلام كوصف مجالس اللهو والخمر مع والغزل ،ملتزما بمبادئ الإسلام .
ويمكننا أن نجد تمايزا في شعر حسان في الإسلام عنه في الجاهلية ،فبعد أن عمر الإيمان قلبه، انصرف بكليته عما كان في الجاهلية ، وقصر شعره على الدفاع عن الرسول والدعوة للإسلام ، فلقب بحق شاعر الرسول، ولم يكن ذلك في الأغراض فقط بل كان للقرآن الكريم والحديث الشريف تأثيرهما على ألفاظه وأسلوبه وأخيلته . وفي دراستنا لشخصية حسان الشعرية يمكننا أن نراه من أربعة أوجه بارزة:
1- حسان شاعر القبيلة : قبل أن يدخل حسان بن ثابت في الإسلام ، كان منصرفا إلى الذود عن حياض قومه بالمفاخرة ، فكان شعره النضال القبلي، تغلب عليه صبغة الفخر بقبيلته وهجاء خصومها. بسبب العداء الذي كان ناشبا بين قبيلته والأوس .
2-حسان شاعر التكسب : اتصل حسان بالبلاط الغساني ، فمدح كثيرا من أمراء غسان أشهرهم عمرو الرابع بن الحرث ، وأخوه النعمان ، وجبلة بن الأيهم . وقد قرب الغساسنة الشاعر وأكرموه وأغدقوا عليه العطايا ، وجعلوا له مرتبا سنويا، وكان هو يستدر ذلك العطاء بشعره :
يسقون من ورد البريص عليهم**** بردى يصفق بالرحيق السلسل
بيض الوجوه كريمة أحسابهم **** شم الأنوف من الطراز الأول
3- حسان شاعر اللهو : كان حسان بن ثابت في جاهليته منصرفا إلى شرب الخمر والاستمتاع بالغناء وما يتبعه من لهو وعبث ، وله في الخمر أوصاف شهيرة تأتي خصوصا في مدائحه لملوك غسان ، كما له غزل ، وكغيره من شعراء الجاهلية لا تستقل هذه الأغراض في قصائد منفردة بل تختلط عادة بالفخر والمدح . وغزله تقليدي في معانيه وصوره لا ينم عن صدق تجربة.
4 - حسان شاعر الإسلام : نصب حسان نفسه للدفاع عن الدين الإسلامي ، والرد على أنصار الجاهلية ، وقد نشبت بين الفريقين معارك لسانية حامية ، فكان الشعر شعر نضال يهجو فيه الأعداء ، ويمدح فيه المسلمين ، ولم يكن المدح ولا الهجاء للتكسب أو الاستجداء ، بل للدفاع عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم . أما المدح الذي نجده في شعر حسان لهذا العهد فهو مقصور على النبي صلى الله عليه وسلم وخلفائه وكبار الصحابة ، والذين أبلوا في الدفاع عن الإسلام بلاء حسنا.وهو يختلف عن مدح التكسب بانصرافه عن معاني العطاء والجود ، والانطواء على وصف الخصال الحميدة ورسالة محمد صلى الله عليه وسلم ، وما إلى ذلك مما ينبثق من العاطفة الحقة والعقيدة الراسخة ، قال حسان :
نبي أتانا بعد يأس وفترة من الرسل والأوثان في الأرض تعبد
فأمسى سراجا مستنيرا وهاديا يلوح كما لاح الصقيل المهنـد
وأنذرنا نارا وبشر جــنة وعلمنا الإسلام ، فالله نحــمد
وأنت إله الخلق ربي وخالقي بذلك ما عمرت في الناس أشهد
ويلحق بهذا المدح رثاء محمد صلى الله عليه وسلم ، فقد ضمنه الشاعر لوعة وذرف دموعا حارة ، وتذكرا لأفضال رسول الدين الجديد ، وحنينا للقائه في النعيم :
مع المصطفى أرجو بذاك جواره ****وفي نيل ذلك اليوم أسعى وأجهد
وأما الهجاء النضالي : فقد وجهه إلى القرشيين الذين قاموا في وجه الدين الجديد يحاربونه ويهجون محمدا صلى الله عليه وسلم . أما أسلوبه في هجائه فقد كان يعمد إلى الواحد منهم فيفصله عن الدوحة القرشية ، ويجعله فيهم طائرا غريبا يلجأ إليها كعبد ، ثم يذكر نسبه لأمه فيطعن به طعنا شنيعا ، ثم يسدد سهامه في أخلاق الرجل وعرضه فيمزقها تمزيقا في إقذاع شديد ، ويخرج ذلك الرجل موطنا للجهل والبخل والجبن ، والفرار عن إنقاذ الأحبة من وهدة الموت في المعارك. فقد وعد الرسول بذلك حين قال له الرسول صلى الله عليه وسلم : " كيف تهجوهم وأنا منهم؟ قال : " أسلك كما تسل الشعرة من العجين انظر إلى هجائه بني سهم بن عمرو :
والله ما في قريش كلها نفر أكثر شيخا جبانا فاحشا غمرا
هذر مشائيم محروم ثويهم إذا تروح منهم زود القـمرا
لولا النبي ، وقول الحق مغضبة لما تركت لكم أنثى ولا ذكرا
ويقول في مقطوعة يعير قريشا فيها بهزيمتها يوم بدر :
فينا الرسول وفينا الحق نتبعه حتى الممات ونصر غير محدود
مستعصمين بحبل غير منجذم مستحكم من حبال الله ممدود
الخصائص الفنية في شعر حسان
أهم السمات والدلائل التي اتصف بها أسلوب حسان في الإسلام هي تأثره بمعاني وقيم القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف.كما يلاحظ كثرة ورود الألفاظ الاسلامية في شعره. وأن حسان لم يكن يتعهد شعره بالتجويد والتنقيح. أما معانيه في الجاهليه فقد كانت تماثل شعر غيره من راضة القوافي في ذلك العصر، ونجده في جاهليته قد مدح الملوك بأشعار سارت في كل صقع وواد ونال من عطاياهم وروافدهم،كما نجده قد تشبب بالخرائد وسكب في عشقهن القصائد المترعة بالجمال، ولقد تغزل بشعثاء وعميره وغيرهن، أما في الفخر فلقد أطنب حسان في الافتخار بقومه وذكر مآثرهم ومناقبهم في أشعاره، وفي الهجاء فنجد قصائد المناقضات التي كانت بينه وبين شعراء الأوس الذين نكّل بهم وسامهم الخسف والهوان، وطحنهم طحن الرحى، ولم يأمنوا من حدة لسانه إلا بعد أن دخلوا جميعا في دين الله الخاتم أفواجا، وذهبت ضغائن الجاهلية إلي الأبد. ليصقل لسانه ويلهب به ظهور أعداء الدين.
. القيمة الفنية : حسان بن ثابت شاعر شديد التأثر ، قوي العاطفة ، يفوته التأني ، ولهذا ترى شعره يتدفع تدفعا ، متتبعا في ذلك الطبع والفطرة لا الصنعة والتعمل . ومن ثم تلقى شعره خاليا من كل ما يتطلب النظر الهادئ المتفحص ، فمطالعه مقتضبة اقتضابا شديدا ، يسرع في الانتقال منها إلى موضوعة الذي تحتدم به نفسه ، وانتقاله غير بارع عادة . ثم إن كلامه يخلو من الترتيب والتساوق لما في عاطفته في فوران . وهذا الفوران نفسه يحول دون التنقيح . وقد نتج عن ذلك لين وضعف في شعره الإسلامي خصوصا ، لتقدمه في السن ولما كان هنالك من أحوال مثيرة للعاطفة وقد حمي النضال واستعر القتال ، ولانصراف الشاعر إلى الارتجال والسرعة في القول والتدقيق الموضوعي بذكر الغزوات وأربابها . وقد يكون بعض ذلك الضعف ناتجا عما أضيف إلى ديوان حسان بن ثابت من الشعر المنحول . ويخلو شعره من الوصف والتمثيل اللذين كانا في الشعر الجاهلي عموما . إلا أنه لا يخلو على كل حال من الاندفاع العاطفي العنيف ، والصدق في ذلك الاندفاع ، وانتفاض العصب في الأبيات التي تنطلق أحيانا كالسهام أو كالسيل الذي يجرف السخط والهيجان ، والكلام المقذع الذي يهشم تهشيما . وإننا نلمس في كلام حسان أثرا للدين الجديد وللقرآن ، وذلك ظاهر في المعاني الجديدة من ارتياح إلى المصير ، وتفصيل بعض العقائد والشعائر من توحيد وتنزيه وثواب وعقاب ، وذلك ظاهر أيضا في الألفاظ التي أعطاها الإسلام إيحاء جديدا ، ونثرها حسان في شعره . ولقد حق بعد ذلك أن يقال أن حسان بن ثابت هو مؤسس الشعر الديني في الإسلام .
2. القيمة التاريخية : لشعر حسان ، فضلا عن القيمة الفنية ، قيمة تاريخية كبرى ، فهو مصدر من مصادر تاريخ تلك الأيام ، يسجل مآتي الغساسنة ويصف غزواتهم وممتلكاتهم ، ويسجل أحداث الفجر الإسلامي ، ويطلعنا على أخبار محمد صلى الله عليه وسلم في غاراته وغزواته وفتح مكة ، كما يطلعنا على أسماء الصحابة وأعداء الإسلام . وهكذا كان حسان بن ثابت شاعرا ومؤرخا كما كان شعره فاتحة للشعر السياسي الذي ازدهر في عهد بني أمية .
خصائص شعر حسان الإسلامي:
1- ظلت المقدمات الطللية في أشعار حسان الإسلامية ماثلة ولكنه قلل عدد أبياتها واختصرها، وأحسن التخلص منها الى غيرها من أغراض القصيدة.
2- يلاحظ على شعر حسان الإسلامي أن معظمه شعر مقطوعات قصيرة وليس شعر قصائد مطولة، وهذه المقطوعات تخلو من المقدمات. وذلك بسبب ما فرضته الظروف، ذلك أنه كان يرد على المشركين، ومثل هذه الردود تستدعي الدخول في الموضوع مباشرة دون مقدمات.
3- شغل حسان رضي الله عنه بالمدح والفخر في الإسلام. فمدح الرسول صلى الله عليه وسلم يقتضي الفخر بالإسلام.
وقد حلت في قصائده المعاني الاسلاميه محل المعاني الجاهلية وأن لم يخل الفخر من بعض المعاني القديمة، ولكن هذه المعاني كانت تتصل بالقيم التي يحترمها العرب ويجلونها كما يحترمها الإسلام ويجلها مثل الدفاع عن الحمى والكرم والشجاعة ونجدة الضعيف…الخ.
أما المعاني الجديدة فكانت تدور حول الإسلام.
4- أما الهجاء الإسلامي في شعر حسان. فكان شديدا على أعداء الإسلام، لذلك هابه خصومه، وطريقته في هجاء الكافرين تقوم على نفي نسبهم لقريش أو نفي نسبتهم لآبائهم والسخرية بهم.
5- كان شعر المراثي عند حسان إسلاميا كله، فقد رثى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وصحابته( رضوان الله عليهم). وشهداء المسلمين. ويعتبر شعر النقائض أهم ما قاله حسان في الإسلام،إذ وجد فيها استمرارا لفنه الجاهلي القديم الذي ألفه طوال عمره.
رأي النقاد في ركاكة شعر حسان الإسلامي:
علل الأصمعي ظاهرة تضعضع شعر حسان الإسلامي بأن الشعر نكد بابه الشر، فإذا دخل فيه الخير ضعف، ويتدل بشاعرنا المتصرف في فنون الشعر حسان، فيقول: هذا حسان بن ثابت فحل من فحول الجاهلية، فلما جاء الإسلام سقط شعره. وقال مرة أخرى: شعر حسان في الجاهلية من أجود الشعر، فقطع متنه في الإسلام لحال النبي صلى الله عليه وسلم". ونجد أن الأصمعي يعقد مقارنة بين شعر حسان في الجاهلية وبين شعره في الإسلام، مبرراً أن الشعر تواق للشر والإغراق في الدعوى والمبالغة في الوصف، فإذا سكبت عليه شيء من قيم خمد وذهب توهجه، والحقيقة أن شعر سيدنا حسان في نزقه وطيشه لم يكن على نمط واحد من الإبداع والجودة، بل كانت له قصائد حازت على الألفاظ الضخمة، والأساليب الفخمة، وسلاسة الأنغام التي تأخذ بمجامع القلوب، كما كانت له قصائد تتسم بالضعف والحشو والإسفاف، هذا شيء، الشيء الآخر أن "شعر حسان كثر الوضع فيه، وهذا هو السبب فيما يشيع في بعض الأشعار المنسوبة إليه من ركاكة وهلهلة، لا لأن شعره ضعف ولان كما زعم الأصمعي، ولكن لأنه دخله الكثير من الوضع والإنتحال". فكثير من النقاد ذهب إلي أن الكثير من الشعر الموضوع ارتبط اسمه باسم شاعر الرسول، فلقد تكالب العديد من رواة المغازي والسير حول مروج حسان الخضراء، وحدائقة المصقولة الحواشي ليزرعوا حولها الحصرم والزقوم، ولقد أقر الأصمعي فيما بعد بأن حسان تنسب له أشياء لا تصح عنه، ومن هذا الباب " أشعاره المملوءة غيظاً على قتلة عثمان، فإن كثيراً منها وضعه الأمويون ليظهروا للناس أن شاعر الرسول صللى الله عليه وسلم كان في صفهم وإلي جانبهم، وليغسلوا عنهم عار الأشعار التي نظمها حسان في هجاء أسرتهم حين كان أبوسفيان وغيره من رؤوسها يقودون الجيوش ضد الرسول صلى الله عليه وسلم، ويحاربون الرسالة الإسلامية". وهذا ما أكده بن سلام ونصّ عليه بقوله:" وةد حُمِل عليه-يعني شعر حسان- ما لم يحمل على أحد. لما تعاضهت قريش واستبّت وضعوا عليه أشعاراً هكثيرة لا تنفى". كما علل النقاد اللين الغالب في شعره بأن حسان رضي الله عنه من شعراء الحضر، والسمة الطاغية على شعراء الحضر هي رقة الشعور، وصفاء الطبع، وطلاوة الأسلوب، ولقد ازداد شعر حسان ليناً بتأثر حسان بأسلوب القرآن التصويري الذي جاء بدعاً في الأساليب والصّور، وحسان الذي خلى شعره من بلاغة الوصف، ومن الصور الخيالية الخلابة، والذي عكف على الارتجال ولاذ ببابه، عوضاً عن التنميق والتنخل ظهر تأثره بالقرآن واضحاً جلياً من خلال نبذه "للألفاظ الغريبة إلي الرقيقة السهلة، ولكن أنيّ لحسان أن يجاري القرآن في نصاعة بيانه وبلاغة تعبيره، فازداد شعره ليناً على لين، على أن له بعض قصائد في الهجو والفخر وذكر الوقائع تعد من أطيب الشعر وأجوده"


 
مواضيع : البراء



رد مع اقتباس
قديم 16-12-2016, 10:44 PM   #20


الصورة الرمزية البراء
البراء غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
الالفيه 32 الف  

39  

اجمل يوتوب شعري المركز الثاني  

وسام مسابقة للعلي بسموالحرف المركز الثاني  

وسام شكر لابداعك  

وسام التواجد الدائم  

78  

نجم المنتدى  

وسام النشاط  

مميز القسسم الاسلامي  

وسام كاتب مميز  

شهادة شكر  

وسام التكريم  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 14

 رقم العضوية : 1658
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 26-06-2017 (02:30 PM)
 فترة الأقامة : 802 يوم

مواضيـع : 147
مشاركات : 32500

 المشاركات : 32,647 [ + ]
 التقييم : 28675
 معدل التقييم : البراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond repute
لوني المفضل : Azure

 

افتراضي رد: شاعر وقصيدة



ان شاء الله
سنتابع موضوعنا ( شاعر وقصيدة )
ونقد وتحليل أدبي
لإحدى قصائد الشاعر :
حسان بن ثابت


 
مواضيع : البراء



رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
وقصيدة, شاعر


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصيدة شاعر من المغرب العربي عن الكساسبة تبكي جمهور “أمير الشعراء” فهد شمر للقصائد مـذأق 15 20-11-2015 03:09 PM
محمد بنيس شاعر مغربي نبذه مختصره فهد شمر عـام, مسآحة حرة 13 04-09-2015 08:32 PM
قصه وقصيدة ( هند و بشر ) مسافر للرومانسية آلقصص والروايات 15 23-09-2014 11:41 AM
ما سمعتوا عن شاعر انطفى نوره/حصري الهام شاعر نـبض الـخواطر 6 28-03-2014 04:40 AM
قصة شاعر عاشق 2014 , تأليف عبدالرحمن المشهداني 2014 Αήғαş άŁωάяяď آلقصص والروايات 4 13-02-2014 01:10 AM


الساعه الأن : 03:25 AM

تصميم و وتركيب انكسار ديزاين
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
أقسام المنتدى

استراحه قلم واسترخاء حروف | عـام, مسآحة حرة | نقطه بدايه | التهنئه والمنأسبأت | ألنقأش ألجأد | ثـرثـرة الارواح | للقصائد مـذأق | نـبض الـخواطر | آلقصص والروايات | مدونآت الاعضاء | عالم حواء | جمألك سيدتي | مطـبخك سيدتي | بـرستيج ادم | عآلم ادم | عآلم الرياضـه | عـآلم السيارات | للترفيه والترويح عن النفس | عالم الوناسه وخارج التغطيه | الالعاب بين الاعضاء | لمســات احترافيـه | التصـميم والفوتوشوب | ملحقات الفوتوشوب | المنتــديات التقـنيه | الـتطور التقنـي | شـروحات المـنـتدى | جوآلك ومآيخصه | عالم الماسنجر والتوبيكآت ,وملحقات السكايب واليآهو | يوتيـ YouTube ـوب | كرسـي الاعـتراف | الاقسـام الاداريـه | القرارات الاداريه العاجله | تغيير النكـات والاسماء والإقتراحات والشكاوي | المواضيع المتكرره والمخالفه | سَهرآت وفعآليات : أنفاس محبوبي | رمضانيات | اطايب رمضانيه | المسابقات والفعاليات الرمضانيه | الخيمه الرمضانيه | خـآص بالاأدأره | المنتدى التعليمي | ملتقى الطلاب والطالبات | English language | ‎‏ ملتقى البحوث وتطوير الذات | عدسة الاعضأء | دروس حصريه ومنقوله | الأخبار والأحداث | الوظائف الشاغره | الاسره والمجتمع | عالم الطفوله والامومه | الديــكور والاثـاث | الحياه الزوجيه | تجهيز آلعرآئس والزفات | الطـب والصحــه | راحو الطيبين | المنتدى الاسلامي | نفحات ايمانيه | شجون مسموعه | خطب و محاضرات إسلامية | المنتــديات الفنيـه | آلـفـنـون آلـتـشـكـيـلـيـه وآلـرسـم | آلـسـيـآحـه وآلـسـفـر | آلـتـرآث آلـشـعـبـي ● آلـحـضـآرآت آلـقـديـمه | عـآلم الصـور | قسم ذوي الإحتياجات الخاصة | قسم مدونات خاصه | قسم السويش ماكس [ SwishMax ] | العنايه بالبشره والشعر والجسم | القسم التاريخي | الاشغال اليدوية والفنية | قسم خاص للحج والعمره | قسم البلاك بيري | قسم الايفون والايباد | قسم الأندرويد و الجوالات الاخرى | منهاج درة خأص بالمراه المسلمه | ديوان الشاعر السحاب الساري | اسماء المواليد | لـلأقـلأم الحـصريه | التواصل الإجتماعي | نصرة محمدرسول الله وأصحأبه الكرام | الالعاب الحديثه والعاب اون لاين | ديوان الكاتب متـيم بلعشق الابدي | مطبخ (اعضاء أنفاس محبوبي) | خاص بالكتب Pdf | ديوان الكاتب البـراء | قسم التعازي والمواساه | مطبخ رآئحة الشتاء |



Powered by vBulletin Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd Trans

Security team

This Forum used Arshfny Mod by islam servant

ترتيب الموقع عالميآ

Alexa Certified Site Stats for 3odny.com

تصميم وتركيب انكسار ديزاين لخدمات التصميم