ننتظر تسجيلك هـنـا

 

 

 

 

 



القسم التاريخي يختص الشخصيات التاريخيه, والغزوات والمعارك

إضافة رد
#1  
قديم 29-11-2018, 10:18 PM
αвєαq αℓℓαιℓαк غير متواجد حالياً
لوني المفضل Lightslategray
 رقم العضوية : 2845
 تاريخ التسجيل : Aug 2016
 فترة الأقامة : 859 يوم
 أخر زيارة : اليوم (12:34 AM)
 المشاركات : 129,193 [ + ]
 التقييم : 193330
 معدل التقييم : αвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
999878094 فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة



المعنى الحقيقي للإسلام هو أن يستسلم المؤمنون بكلياتهم لله عز وجل؛ وذلك في ذوات أنفسهم، وفي الصغير والكبير من أمرهم.
أن يستسلموا استسلام الطاعة الواثقة المطمئنة الراضية باليد التي تقودهم, وهم واثقون أنها تُريد بهم الخير والنصح والرشاد, وهم مطمئنون إلى الطريق والمصير في الدنيا والآخرة على السواء؛ مصداقًا لقوله تعالى: {قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * لا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ المُسْلِمِينَ} [الأنعام: 162، 163].
هذه كانت القضية التي شغلت فاطمة هيرين Fatima Heeren الفتاة الألمانية، التي اعتنقت الإسلام بعد أن نشأت على تعاليم الاشتراكية القومية، التي يختفي فيها دور الإله عن أي شأن من شئون الخلق أو حياتهم اليومية.
شعارات القومية
وُلدت فاطمة هيرين في ألمانيا في عام 1934م لأبٍ كان يعمل في الجيش الألماني، ويعتز بالقيم الاشتراكية القومية(1).
وعندما انتهت الحرب العالمية الثانية في عام 1945م كانت فاطمة طالبة في الحادية عشرة من عمرها, حيث تبعثرت أحلام الأُمَّة الألمانية، وتبدَّدت كافَّة المُثل التي كانت تبذل الأرواح من أجلها.
فقد كانت القومية خلال السنوات التي سبقت الحرب وفي أثنائها وسيلة ممتازة لدفع الألمان وتشجيعهم إلى بذل أقصى الجهود, فكان الهمُّ الوحيد هو بذل كل شيء من أجل الوطن الأم.
وكان لهذه القومية أثر على فكرة وجود الله؛ حيث كان الله بالنسبة إلى المجتمع الألماني هو القدرة التي وضعت سنن الطبيعة منذ ملايين السنين, وهذه القوانين أوجدت بدورها الكائنات البشرية بمحض الصدفة في أغلب الظنِّ.
وتقول فاطمة هيرين عن حالة مجتمعها العقدية آنذاك: "كانت النصرانية العقيدة الوحيدة التي واجهتنا في الحقيقة, وكانت تُقَدَّم لنا على أنها (أفيون الشعوب), وأنها عقيدة قطيع الغنم الذي لا يتحرَّك إلاَّ بالخشية من الموت.
وكنَّا نفهم أن كل إنسان مسئول عن نفسه وحسب, وأنه حرُّ التصرُّف بها كيفما يشاء ما دام ذلك لا يُؤذي الآخرين, وكنا نتصوَّر أن الضمير هو النبراس الوحيد الذي يهدينا.
كان كثير من الناس مثلي لا يسعدون بطريقة المجتمع الحديث؛ لكنهم مع ذلك يزعمون أنهم سعداء، وعندما يفيقون بعد ليلة بهيجة يقضونها في الرقص والسكر فإنهم يشعرون بفراغ يملأ صدورهم، ولا سبيل إلى مغالبته بتعليل النفس بمزيد من الرقص والشراب أو المغازلة في الأمسيات التالية"(2).
وعندما وضعت الحرب العالمية الثانية أوزارها تقول فاطمة: "لم تمزِّق الحرب بلادنا (ألمانيا) فحسب, وإنما تبعثَّرت عظمة أُمَّتنا، وتبدَّدت كافَّة المُثل التي كانت تبذل الأرواح من أجلها.
لقد أيقنتُ أن الضمير الفردي والمُثل الإنسانية المتعارف عليها في المجتمع لا تكفي وحدها لتكون مشاعل هداية أهتدي بها في حياتي, فلم أكن أحسُّ بالسعادة الحقَّة وأنا أتمتع بالنعيم الميسور لي من غير أن أُوَجِّه الشكر لأحد على كل هذا الخير الذي شملني، فاحتفظتُ بدفتر لتسجيل مذكراتي اليومية، ووجدتني مرَّة أُسَجِّل فيه العبارة التالية: "لقد كان يومًا بهيجًا؛ فشكرًا لك كثيرًا يا رب!
وأحسستُ في مبدأ الأمر بالخجل بيني وبين نفسي، لكني أيقنت بعد ذلك أنه لا يكفيني مجرَّد الإيمان بإله... حتى علمتُ أن من واجبي أن أعمل على التماسه، وأن أبحث عن سبيل إلى شكره وعبادته"(3).
بطلان النصرانية
واتجهت فاطمة هيرين بعد فشل مشروع بلادها القومي حضاريًّا وإيمانيًّا إلى النصرانية؛ لعلَّها تعثر على الطريق إلى الله, فتقول فاطمة: "أخذتُ أحضر دروسًا لدى أحد القسيسين، وقرأتُ بعض الكتب النصرانية، كما حضرتُ صلوات في الكنيسة، ولكني لم أستطع أن أزدد من الله قربًا، فأشار قسيس عليَّ أن أعتنق النصرانية، وأن أذهب إلى (العشاء الرباني), وقال: لأنكِ حين تمارسين الديانة النصرانية فسوف تعثرين على سبيل إلى الله بكل تأكيد. فاتبعتُ مشورته، ولكني لم أُوَفَّق في تحقيق السلام الحقيقي العقلي".
وأوضحت فاطمة هيرين أن السبب وراء خيبة أملها في النصرانية؛ فقالت: "هو أنه لا مناص لنا نحن النصارى من الرضا بتنازلاتٍ في عقيدتنا من أجل أن نحيا في مجتمعنا؛ فالكنيسة على استعداد دائم لعمل مساومات في سبيل المحافظة على سلطانها في مجتمعنا، ولنضرب لذلك مثالاً واحدًا: تقول الكنيسة: إن العلاقات الجنسية يجب ألاَّ تبدأ إلاَّ بعد الزواج على اسم الله, إلا أنه يكاد لا يُوجد أحد من الرجال أو النساء في الغرب "يرضى بشراء القطة في حقيبتها"، وهذا مثل دارج معناه: أن يدخل المرء الحياة الزوجية دون أن يجرِّب قبل ذلك مدى انسجام الشريكين جنسيًّا مع بعضهما البعض.
والقسيس على استعداد دائم لتبرئة ساحة كلِّ مَنْ يعترف بهذه الخطيئة حال أداء صلاة أو صلاتين!!"(4).
إنَّ الإسلام -على النقيض مما سبق- يهتف بأتباعه ويُناديهم باسم الإيمان أن يستسلموا بكليتهم لله عز وجل، دونما تردُّد، ودونما تلفُّت؛ استسلامًا لا تبقى بعده بقية ناشزة من تصوُّر أو شعور، ومن نية أو عمل، ومن رغبة أو رهبة لا تخضع لله ولا ترضى بحكمه وقضائه؛ حيث يقول سبحانه وتعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً وَلا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ} [البقرة: 208].
فاطمة هيرين والطريق إلى الإسلام
كانت فاطمة هيرين تتطلع إلى أن تُؤمن بمبدأ كامل تعتصم به, صراط مستقيم تضبط عليه كل حياتها؛ لذلك لم تستطع أن تقترب من الله حتى في وقت ركوعها في الكنيسة.
وفي عام 1957م قابلت فاطمة هيرين لأول مرَّة الرجل الذي كان من المقدَّر له أن يكون زوجها بعد سنتين من ذلك الحين، وكان ألمانيًّا مسلمًا حاصلاً على درجة الدكتوراه في الفلسفة.
وتقول فاطمة عنه: "كان رجلاً عاديًّا لا فرق بينه وبين أي رجل ألماني آخر؛ إلا أنه عندما أخبرني بأنه اعتنق الإسلام قبل سبع سنوات دُهشت إلى درجة كبيرة، جعلتني أتلهَّف إلى معرفة السبب الذي من أجله اختار رجل مثقف مثله هذا السبيل.
وأخذ زوجي يشرح لي معنى الإسلام، فقال: إن الله ليس رب المسلمين وحدهم، وإنما هذه الكلمة "الله" تُرادف معنى "الألوهية" عندنا، وأن المسلمين يُؤمنون بوحدانية الخالق المطلقة، وأنهم لا يعبدون نبيهم محمدًا صلى الله عليه وسلم، مثلما يفعل النصارى إذ يعبدون المسيح عيسى عليه السلام, وأن كلمة "الإسلام" معناها الإذعان الكامل لله الواحد الأحد.
وقال لي: إن جميع الكائنات وكل شيء مسلم بالضرورة من وجهة النظر الإسلامية؛ بمعنى أنهم لا بُدَّ أن يُذعنوا ويُسلموا لنواميس الله، فإن لم يفعلوا فهم مهدَّدون بالفناء.
وأضاف قائلاً: إنَّ الإنسان وحده -بصرف النظر عن إسلام بدنه طوعًا أوكرهًا- قد رزقه الله حرية الإرادة والاختيار؛ ليُقَرِّر ما إذا كان يُريد أن يكون مسلمًا في حياته الروحية والبدنية على السواء, فإن فعل ذلك وعاش وَفْق ما نصَّ عليه هذا القرار فإنه حينئذٍ يتصل بالله, وسيجد مع المخلوقات الأخرى الانسجام والسلام النفسي في الحياة الدنيا، كما سيلقى السعادة في الدار الآخرة.
أمَّا إذا تمرَّد على سنن الله المبيَّنة لنا بجلاء وروعة لا مثيل لها في القرآن الكريم، فإنه خاسر في هذه الحياة الدنيا وفي الآخرة"(5).
وتُضيف فاطمة حول ما اكتشفته عن الإسلام: "تعلمتُ من زوجي كذلك أن الإسلام ليس بالدين الجديد؛ إذ إنَّ القرآن في الحقيقة هو الكتاب الوحيد المنزَّه من كل زيغ أو شائبة، وهو آخر كتاب سماوي ضمن سلسلة طويلة من الكتب أبرزُها الوحي المنزل في التوراة والإنجيل.
وهكذا أشرقت أمام ناظري آفاق عالم جديد؛ فشرعتُ تحت توجيه زوجي بقراءة الكتب المعدودة المتوفِّرة عن الإسلام باللغة الألمانية, وأعني بها الكتب المعدودة المتوفِّرة من وجهة النظر الإسلامية, وكان من أهمها كتاب محمد أسد (الطريق إلى مكة)؛ فقد كان مصدر إلهام كبير بالنسبة لي.
وبعد زواجنا ببضعة أشهر تعلَّمتُ كيف أُقيم الصلاة باللغة العربية، كما تعلَّمتُ كيف أصوم، ودرستُ القرآن الكريم, كل ذلك قبل أن أعتنق الإسلام في عام 1960م.
لقد ملأتْ حكمة القرآن نفسي بالحب والإعجاب، ولكن قرة عيني كانت في الصلاة؛ فقد أحسستُ إحساسًا قويًّا أن الله معي وأنا أقف خاشعة بين يديه أُرَتِّل القرآن وأُصَلِّي"(6).
الإسلام منهج حياة
رفضت فاطمة هيرين أن يظلَّ الدين مجرَّد زاوية محدودة في حياتها كما كان من قبل, بل ربما لم تكن له زاوية أصلاً.
لقد قرَّرتْ فاطمة أن تعيش بالإسلام في كل حياتها, وأن يُصبح منهجًا كاملاً في حياتها, حتى لو اضطرَّها ذلك إلى أن تُهاجر.
فتقول فاطمة هيرين: "شرعت في إقامة الصلوات الخمس بانتظام, فتعلَّمت أن الصلاة ليست أمرًا يُؤَدَّى كيفما اتَّفَق, ولكنها في الحقيقة نظام لا بُدَّ أن يُصاغ اليوم كله على منواله.
وقرَّرْتُ أن ألتزم الحجاب الإسلامي, وتعلَّمتُ أن أرضى بالوضع الذي يجلس فيه زوجي مع إخوانه في الدين، يتجاذب وإياهم أطراف الحديث النَّيِّر في الوقت الذي أُعدُّ لهم الشاي وأقدِّمه عند الباب، دون أن أعرف الأشخاص الذين أعددتُ لهم ذلك, وبدلاً من الذهاب إلى الأسواق تعوَّدتْ أن أمكث في البيت لمطالعة الكتب الإسلامية باللغة الإنجليزية.
كما أخذتُ أصوم، واعتدتُ أن أُحَضِّر وجبات الطعام دون أن أذوقها، رغم شدة الجوع والعطش في بعض الأحيان.
وتعلَّمتُ أن أُحب نبينا محمدًا صلى الله عليه وسلم وصحابته من خلال قراءتي لكتب الحديث النبوي الشريف؛ فقد أصبحوا في نظري شخصيات بشرية حيَّة لا مجرَّد نماذج تاريخية مدهشة.
كما صارت أمثلة العطف والشجاعة والتفاني والصلاح التي ضربها هؤلاء الأوَّلون في حياتهم البشرية نجومَ هدايةٍ لي, وأصبح من الجليِّ الواضح أمامي كيف أُشكِّل حياتي بصورة تجعلني من الطيبين الراضين في هذه الحياة الدنيا، وهو الطريق الذي يُقَرِّر سلوكُنا فيه نوعَ الجزاء الذي سنلقاه في الدار الآخرة"(7).
وخلال سعي فاطمة هيرين أن تحيا بالإسلام وتُطَبِّقه في سائر جوانب حياتها؛ تقول: "ولقد اتفقتُ مع زوجي أن معيشتنا الإسلامية في بلد غربي تضطرنا إلى كثير من التنازلات, فليس الإسلام مجرَّد دين بالمفهوم الشائع، وإنما هو منهج حياة كامل لا يمكن تطبيقه في أنقى صوره إلاَّ في مجتمع مسلم. ولمَّا كان كلٌّ منَّا قد اختار هذا الدين عن طواعية كاملة، فإننا لم نُرِدْ إسلامًا فاترًا ضعيفًا.
لذلك وبعد انتظار طويل سنحت لنا الفرصة في عام 1962م للهجرة إلى باكستان بعد أن وفَّرنا نقودًا تكفي لتغطية نفقات الرحلة"(8).
فاطمة هيرين والدفاع عن الإسلام
وقد راحت فاطمة تُدافع عن الإسلام وتُبَيِّن عظمة الشريعة الإسلامية ونقاءها, وتكشف في الوقت ذاته زيف العقائد الأخرى وضلالها، فتقول: "إذا كان المتحاملون على الإسلام يقولون بأنَّ من الهمجية أن يتخذ الرجل الواحد لنفسه عددًا من الزوجات، فهل لهم أن يُبَيِّنوا لي الخير الكامن في تصرُّفاتهم عندما يتَّخذ الزوج لنفسه خليلات إلى جانب زوجته؟! وهو أمر شائع في الغرب بصورة تفوق انتشار تعدُّد الزوجات في الأقطار المسلمة.
وإذا كانوا يزعمون أنه لا ضرر في تعاطيهم للكحول، فهل لهم أن يُفَسِّروا سبب الشقاء الذي تُحدثه هذه العادة في الغرب؟!
وإذا كانوا يقولون بأن الصوم يُضعف القوة العاملة والأحوال الصحية للأُمَّة؛ فلْيُلقوا نظرة إلى المنجزات العظيمة التي حقَّقَهَا المؤمنون في شهر رمضان المبارك, وليقرءوا التقارير المهمة التي سجَّلها الأطباء المسلمون مؤخرًا حول تجاربهم الطبيعية مع المرضى الصائمين.
وإن قالوا بأن فصل الجنسين عن بعضهما تَأخُّر، فليُقارنوا بين الشباب في أي بلد مسلم والشباب في أية أُمَّة غربية؛ إذ إنَّ الجريمة الخلقية بين الفتى والفتاة تُعتبر استثناءً بين المسلمين, أمَّا في أوساط الغربيين فمن النادر جدًّا أن تجد زواجًا واحدًا بين فتى وفتاة عفيفين.
وإنْ زعم المتحاملون على الإسلام أن إقامة خمس صلوات في كل يوم وليلة -بلغة غير معروفة من قِبَل كثير من المؤمنين- يُعتبر مضيعةً للوقت وصرفًا للجهد في غير فائدة؛ فلْيُبَيِّنوا لنا نظامًا واحدًا في الغرب يُوَحِّد بين الناس بطريقة أقوى وأسلم للجسم والروح من الشعائر التعبديَّة عند المسلمين. دعهم يُثبتوا أن الغربيين يُنجزون أعمالاً أكثر فائدة في أوقات فراغهم من المسلم الذي يُخصِّص ساعة كل يوم لإقامة الصلاة.
لقد صلُح الإسلام منذ أربعة عشر قرنًا أو يزيد، ولا يزال كذلك في زماننا شريطة أن نحمله دون تنازلات مشوَّهة.
فالدين عند الله الإسلام، والإسلام يعلو ولا يُعلى عليه، ولقد أيقن كثير من الناس هذه الحقيقة في أيامنا هذه، وسوف يتعاونون -إن شاء الله- لبيانه للعالم المريض المعذَّب الشقيِّ، الذي يتطلع إليهم"(9).
هكذا تغيَّر حال فاطمة هيرين بعد اعتناقها الإسلام. لقد آمنت بأن الإسلام ليس مجرَّد طقوس وعبادات فحسب، بل هو حياة ومنهج كامل يعيش به المسلم سعيدًا في الدنيا، ويقوده إلى الجنة في الآخرة.
إسهامات فاطمة هيرين
لها عدة كتب عن الإسلام، منها: (الصوم - Das Fasten) 1982م، و(الزكاة - Zakat) 1978م، و(محمد - Muhammad) 1983م.


كلمات البحث

منتدى انفاس محبوبي . شات انفاس محبوبي .انفاس محبوبي





th'lm idvdk >> hgYsghl lki[ pdhm Hkin idvdk hgYsghl pdhm




 توقيع : αвєαq αℓℓαιℓαк





وتهدينا الحياة اصدقاء كالاخوة تماما
اصبحوا لهم مكانة في القلب
فاادم وجودهم يالله ..

نورتي توقيعي غلاهم

الاصدقاء كالاخوة تماما هم بتلات فرح وسعادة
نورت توقيعي يالروهآآآآن ::

قديم 29-11-2018, 10:58 PM   #2


الصورة الرمزية روهـــــان
روهـــــان غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي

 رقم العضوية : 1945
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 أخر زيارة : اليوم (12:51 AM)
 فترة الأقامة : 1225 يوم

مواضيـع : 251
مشاركات : 47438

 المشاركات : 47,689 [ + ]
 التقييم : 69914
 معدل التقييم : روهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond reputeروهـــــان has a reputation beyond repute
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Lightslategray

 

افتراضي رد: فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة





معلومات تاريخية قيمة
الله يعطيك العافيه على مجهودك الجميل
ماننحرم تميزك الدائم




 
 توقيع : روهـــــان





نورتي توقيعي ((عبق))


رد مع اقتباس
قديم 30-11-2018, 12:34 AM   #3


الصورة الرمزية همسات القمر♣♪
همسات القمر♣♪ غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي

 رقم العضوية : 1863
 تاريخ التسجيل :  Jul 2015
 أخر زيارة : اليوم (11:26 AM)
 فترة الأقامة : 1259 يوم

مواضيـع : 4604
مشاركات : 202231

 المشاركات : 206,835 [ + ]
 التقييم : 318634
 معدل التقييم : همسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond reputeهمسات القمر♣♪ has a reputation beyond repute
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
.. بُليتٌ بِك ..
أرتجِلكِـ فِي أحرف دعائي . وَأخبي لكِـ فِي قلبي أمنيَات
لوني المفضل : Slategray

 

افتراضي رد: فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة



سَلِمَت الْأَنَامِل
لِهَذَا الإِنتِقَآءِ..الْرَّائِع ..
آبْدَعتْ..فِي الإِختيَارِ
لاَحُرِمنَآ جمآل عَطآئكْ .

لِـ رُوحكْ عَبقِ الجُوريِ


 
 توقيع : همسات القمر♣♪




.. بُليتٌ بِك ..
أرتجِلكِـ فِي أحرف دعائي . وَأخبي لكِـ فِي قلبي أمنيَات


نفحة مسك
نقية القلب وجميلة الطلة
بحجم الكون شكراً علي الاهداء



الأصدقاء أوطانٌ صغيرة إنهم الوجهُ الآخرُ للحبِّ الذي لا يَصدأ أبداً ♡♡♡
نورتي توقيعي ياقمر

♡♡♡
هناك اخوة تجمعنا بهم الحياة
وانت منهم
نورت توقيعي مادمان


رد مع اقتباس
قديم 30-11-2018, 11:19 PM   #4


الصورة الرمزية αвєαq αℓℓαιℓαк
αвєαq αℓℓαιℓαк غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي

 رقم العضوية : 2845
 تاريخ التسجيل :  Aug 2016
 أخر زيارة : اليوم (12:34 AM)
 فترة الأقامة : 859 يوم

مواضيـع : 3811
مشاركات : 125382

 المشاركات : 129,193 [ + ]
 التقييم : 193330
 معدل التقييم : αвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond repute
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Lightslategray

 

افتراضي رد: فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة



روهان..*,
اسعدنى وجودك
أجــمل وأرق باقات ورود
لردك الجميل ومرورك العطر
تحــياتي لك
كل الود والتقدير... ♥


 

رد مع اقتباس
قديم 30-11-2018, 11:19 PM   #5


الصورة الرمزية αвєαq αℓℓαιℓαк
αвєαq αℓℓαιℓαк غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي

 رقم العضوية : 2845
 تاريخ التسجيل :  Aug 2016
 أخر زيارة : اليوم (12:34 AM)
 فترة الأقامة : 859 يوم

مواضيـع : 3811
مشاركات : 125382

 المشاركات : 129,193 [ + ]
 التقييم : 193330
 معدل التقييم : αвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond repute
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Lightslategray

 

افتراضي رد: فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة



همسات القمر..*,
اسعدنى وجودك
أجــمل وأرق باقات ورود
لردك الجميل ومرورك العطر
تحــياتي لك
كل الود والتقدير... ♥


 

رد مع اقتباس
قديم 01-12-2018, 07:17 AM   #6


الصورة الرمزية السيف \
السيف \ غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي
وسام شكر وعرفان  

نجم الاسبوع  

الالفيه الرابعه  

شعلة المنتدى  

وسام التواجد الدائم  

بصمه تميز النقاش الجاد  

مميز شهر نوفمبر  

وسام النشاط  

وسام التكريم  

شهادة شكر  

وسام المحبه  

  مجموع الأوسمة: 11

 رقم العضوية : 4189
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : اليوم (07:55 AM)
 فترة الأقامة : 23 يوم

مواضيـع : 15
مشاركات : 4378

 المشاركات : 4,393 [ + ]
 التقييم : 5243
 معدل التقييم : السيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond reputeالسيف \ has a reputation beyond repute
لوني المفضل : Cadetblue

 

افتراضي رد: فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة



جزاكم الله خيرا
مشكورين على الجهود
اسعد الله صباحكم


 

رد مع اقتباس
قديم 01-12-2018, 12:43 PM   #7


الصورة الرمزية ĂĐмйŤ.7βĶ
ĂĐмйŤ.7βĶ غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي

 رقم العضوية : 3720
 تاريخ التسجيل :  Sep 2017
 أخر زيارة : اليوم (08:01 AM)
 فترة الأقامة : 450 يوم

مواضيـع : 1161
مشاركات : 104513

 المشاركات : 105,674 [ + ]
 التقييم : 121938
 معدل التقييم : ĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond reputeĂĐмйŤ.7βĶ has a reputation beyond repute
 SMS ~
لوني المفضل : Cadetblue

 

افتراضي رد: فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة



شاااكرة لك إطروحااتك المتميزة
بانتظااارإطروحااتك الراائعة والمتميزة دومااا


 

رد مع اقتباس
قديم 05-12-2018, 01:10 PM   #8


الصورة الرمزية نفحة مسك
نفحة مسك غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي

 رقم العضوية : 3420
 تاريخ التسجيل :  Apr 2017
 أخر زيارة : اليوم (10:04 AM)
 فترة الأقامة : 615 يوم

مواضيـع : 2514
مشاركات : 92271

 المشاركات : 94,785 [ + ]
 التقييم : 175225
 معدل التقييم : نفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond reputeنفحة مسك has a reputation beyond repute
 الدولهـ
United Arab Emirates
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
الَلھُمَ رِضَـَاگ
ۆَالجَـــــــــــنَّـہ
لوني المفضل : Blueviolet

 

افتراضي رد: فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة



عبق الليلك

تسلم الانامل على طرح التعريف الكامل لـ الشخصية التاريخية

وفي انتظار المزيد


 
 توقيع : نفحة مسك





رد مع اقتباس
قديم 06-12-2018, 09:40 AM   #9


الصورة الرمزية شــــــ الريـح ــــبيه
شــــــ الريـح ــــبيه غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي

 رقم العضوية : 2214
 تاريخ التسجيل :  Nov 2015
 أخر زيارة : 13-12-2018 (01:12 PM)
 فترة الأقامة : 1119 يوم

مواضيـع : 122
مشاركات : 26479

 المشاركات : 26,601 [ + ]
 التقييم : 23192
 معدل التقييم : شــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond reputeشــــــ الريـح ــــبيه has a reputation beyond repute
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 SMS ~
اذا عشق الرجل ..
امرأه و خسرها ..
ماتت في عينه ..
كل النساء ..

لوني المفضل : Seashell

 

افتراضي رد: فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة



سلمت أنآملك ع هـــذآ الطرح الرآئــع ..
كل الشــــــــــــــكر لســــــــــــموك على الإنتقآء ..
بإنتظآر جــــديـــــدك بـــــكــــل شــــــــــوووووق ..
لروح ــــــك ج ـــنآئن الـــــورد ..


 
 توقيع : شــــــ الريـح ــــبيه



رد مع اقتباس
قديم 08-12-2018, 10:30 PM   #10


الصورة الرمزية αвєαq αℓℓαιℓαк
αвєαq αℓℓαιℓαк غير متواجد حالياً

 

مشاهدة أوسمتي

 رقم العضوية : 2845
 تاريخ التسجيل :  Aug 2016
 أخر زيارة : اليوم (12:34 AM)
 فترة الأقامة : 859 يوم

مواضيـع : 3811
مشاركات : 125382

 المشاركات : 129,193 [ + ]
 التقييم : 193330
 معدل التقييم : αвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond reputeαвєαq αℓℓαιℓαк has a reputation beyond repute
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Lightslategray

 

افتراضي رد: فاطمة هيرين .. الإسلام منهج حياة



السيف ..*,
اسعدنى وجودك
أجــمل وأرق باقات ورود
لردك الجميل ومرورك العطر
تحــياتي لك
كل الود والتقدير... ♥


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
.., أنهى, هيرين, الإسلام, حياة, فاطمة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السيدة فاطمة الزهراء αвєαq αℓℓαιℓαк منهاج درة خأص بالمراه المسلمه 16 14-10-2016 12:01 AM
فاطمة بنت الخطاب مترفه بالزين نصرة محمدرسول الله وأصحأبه الكرام 22 14-08-2015 04:26 PM
منهج الرسول في الحفاظ على سمعة الإسلام صمت القمر نصرة محمدرسول الله وأصحأبه الكرام 17 04-07-2015 06:04 PM
من صور تكريم الإسلام للمرأة مريم منهاج درة خأص بالمراه المسلمه 24 15-04-2015 11:11 AM
ماذا تعرف عن الروافض اسيرة الاحزان القسم التاريخي 17 21-03-2015 06:10 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


تصميم و وتركيب أنوثه ديزاين
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
أقسام المنتدى

انفاس لاستراحة قلم | مسآحة حرة | نقطه بدايه | التهنئه والمنأسبأت | ألنقأش ألجأد | انفاس لـ ثرثرة الارواح وعبق الاقلام | للقصائد مـذأق | نـبض الـخواطر | آلقصص والروايات | انفاس عالم الاناقه | اناقه حواء | الديــكور والاثـاث | انفاس للترفيه عن النفس | عالم الوناسه وخارج التغطيه | الالعاب بين الاعضاء | انفاس لمســات احترافيـه | التصـميم والفوتوشوب | ملحقات الفوتوشوب | انفاس عالم التقنيه | الـتطور التقنـي | شـروحات المـنـتدى | جوآلك ومآيخصه | يوتيـ YouTube ـوب | كرسـي الاعـتراف | انفاس العالم الاداري | القرارات الاداريه العاجله | تغيير النكـات والاسماء والإقتراحات والشكاوي | المواضيع المتكرره والمخالفه | سَهرآت وفعآليات : أنفاس محبوبي | انفاس الخيمه الرمضانيه | اطايب رمضانيه | المسابقات والفعاليات الرمضانيه | الخيمه الرمضانيه | خـآص بالاأدأره | انفاس المنتدى التعليمي | ملتقى الطلاب والطالبات | English language | آلـتـرآث آلـشـعـبـي ● آلـحـضـآرآت آلـقـديـمه | عدسة الاعضأء | دروس حصريه ومنقوله | مدونآت الاعضاء | أنفاس عالم الاسرة | عالم الطفوله والامومه | العنايه بالبشره والشعر والجسم | الحياه الزوجيه | تجهيز آلعرآئس والزفات | الطـب والصحــه | راحو الطيبين | انفاس المنتدى الاسلامي | نفحات ايمانيه | شجون مسموعه | خطب و محاضرات إسلامية | انفاس المجتمع وماحوله | آلـفـنـون آلـتـشـكـيـلـيـه وآلـرسـم | آلـسـيـآحـه وآلـسـفـر | عـآلم الصـور | قسم السويش ماكس [ SwishMax ] | القسم التاريخي | قسم خاص للحج والعمره | قسم الاي فون والأندرويد و الايباد والجوالات الاخرى | منهاج درة خأص بالمراه المسلمه | ديوان الشاعر السحاب الساري | اسماء المواليد | قسم الاقلام الحـصريه | التواصل الإجتماعي | نصرة محمدرسول الله وأصحأبه الكرام | الالعاب الحديثه والعاب اون لاين | خاص بالكتب Pdf | قسم التعازي والمواساه | ديوان الكاتبه بروق الشمال | ورشة تنسيق المواضيع وطلبات الاوسمة والتصاميم | ديوان خاص بشعراء انفاس محبوبي | انفاس لـ صفحات الاخبار والرياضة | الأخبار والأحداث | عآلم الرياضـه | الوظائف الشاغرة | عـآلم السيارات | أناقه ادم | مطـبخك سيدتي | مطبخ (اعضاء أنفاس محبوبي) | دورة تعليم فنون الطبخ مع أنفاس محبوبي | مطبخ رآئحة الشتاء | قسم مدونات خاصه | قسم ذوي الإحتياجات الخاصة | الاشغال اليدوية والفنية | البحوث وتطوير الذات | كافيه آلآعضاء | ديوان الكاتب الشارد |



Powered by vBulletin Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd Trans

Security team

This Forum used Arshfny Mod by islam servant

ترتيب الموقع عالميآ

Alexa Certified Site Stats for 3odny.com